حساب الدورة الشهرية: احسبي موعدها بكل دقة بالميلادي والهجري

ادخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية

# ايام الدورة ايام التبويض المتوقعة

يتوجب على كل أنثى أن تفهم البيئة الداخلية لجسدها قبل أن تقحم نفسها وسط ضجيج الحياة؛ وذلك لكيلا تغفل عن الاهتمام بصحتها على أكمل وجه. وسنتعرف في هذا المقال على أحد الأمور الفيزيولوجية المهمة لدى كل أنثى؛ ألا وهو الحيض أو الدورة الشهرية، بالإضافة إلى طريقة حساب الدورة الشهرية حسب التقويمين الميلادي والهجري، مع التطرق إلى أهم المشاكل المتعلقة به وعلاقته مع أمور فيزيولوجية أخرى مثل الحمل وأيام التبويض.

الدورة الشهرية

تسمى أيضًا “الطمث” أو “دورة الحيض” ويطلق عليها باللغة الإنكليزية (menstrual cycle)، وهي عبارة عن سلسلة شهرية من التبدلات التي يمر بها جسد الأنثى استعدادًا لاحتمال الحمل. وهي العملية التالية للإباضة؛ إذ تؤدي التغيرات الهرمونية إلى زيادة سماكة مخاطية الرحم وتحضيرها لتعشيش البيضة الملقحة. حيث ينطلق من أحد المبيضين في كل شهر بويضة واحدة، تعيش في الرحم من 12 إلى 24 ساعة، منتظرةً الإلقاح بواسطة الحيوانات المنوية (النطاف) الذكرية.

ولكن إذا لم يتم الإلقاح فإن هذه البويضة تموت وتخرج من الرحم، وتنهار بعدها بفترة من الزمن أجزاء من العش الصغير، فتتمزق بطانة الرحم وبعض الشعيرات الدموية الصغيرة فيها، وتخرج الأجزاء التي تكونت بفعل التبدلات الهرمونية مع بعض الدم لتحدث ما تسمى الدورة الشهرية.

تحسب الدورة الشهرية بدءًا من أول يوم في دورة ما وانتهاءً بأول يوم في الدورة التالية، وتختلف هذه الحسابات من أنثى إلى أخرى. فمنهن من تحدث لديهن كل 21 يومًا، وقد تحدث لدى أخريات كل 28 يومًا، بينما تحدث عند البعض كل 35 يومًا. ويستمر تدفق دم الحيض من يومين إلى سبعة أيام، مع انحدار في غزارة الطمث، وقد تصل هذه المدة أحيانًا إلى 12 يومًا، حيث تميل الدورات الطويلة لأن تحدث خلال السنوات القليلة الأولى بعد بدء الحيض، أي بعد البلوغ بفترة قصيرة. وفي المقابل تقصر فترة دورات الحيض وتصبح أكثر انتظامًا عند تقدم المرأة في العمر، إلى أن تنقطع نهائيًا عند بلوغ سن الإياس.

أعراض الدورة الشهرية

تترافق الدورة الشهرية مع أعراض مميزة، فيمكنك ملاحظة:

  • النزف المهبلي المتقطع.
  • الآلام متفاوتة الشدة في أسفل الظهر والبطن.
  • الغثيان في بعض الأحيان.
  • الصداع وصرع الحيض في حالات نادرة.
  • الدوخة والدوار؛ نتيجة هبوط ضغط الدم بسبب نقص حجم الدم.
  • آلام في الثديين.
  • زيادة قساوة بعض الأشعار في الجسم.
  • بعض أعراض فقر الدم.

كيفية حساب الدورة الشهرية بالهجري

تعتمد بعض الدول العربية على التقويم الهجري في تفاصيل حياتها اليومية، لذلك أوجدت بعض المواقع حاسبةً تعطي الموعد الدقيق للدورة الشهرية التالية حسب التقويم الهجري. وهي تعتمد أيضًا على إدخال اليوم الأول من الدورة السابقة مع عدد أيام الدورة للأنثى المراد حساب دورتها الشهرية، وكمثال على ذلك: يمكنك إدخال 2/ ذي القعدة/ 2020، ثم حساب موعد الدورة التالية.

كيفية حساب الدورة الشهرية بالميلادي

يعتبر التقويم الميلادي التقويم المستخدم عالميًا من قبل الغالبية العظمى من دول العالم، ومن البديهي أن تجدي الكثير من المواقع الأجنبية والعربية تعتمد في حساباتها على التقويم الميلادي. وهو يعتمد أيضاً على إدخال اليوم الأول من الدورة الشهرية السابقة مع تحديد الشهر والسنة، ثم تحديد عدد أيام الدورة. فعلى سبيل المثال: يمكن إدخال 16/ October/ 2021، ثم حساب موعد الدورة التالية.

طريقة حساب الدورة الشهرية المنتظمة

تتراوح المدة الزمنية بين دورة شهرية وأخرى تالية لها ما بين 25 و30 يومًا، ولكن تبلغ هذه المدة عند أغلب النساء حدًا متوسطًا وهو 28 يومًا. وتعتبر الدورة الشهرية منتظمة طالما تتكرر خلال عدد أيام متماثل في كل شهر، ولحساب الدورة الشهرية المنتظمة عند أنثى يجب اتباع بعض الخطوات البسيطة، ألا وهي:

  • تسجيل اليوم الذي بدأت فيه آخر دورة.
  • تسجيل عدد أيام الحيض.
  • تسجيل الفترة الزمنية بين آخر دورة والدورة التي تليها أو التي تسبقها، وذلك لتحديد متوسط أيامها بشكل تقريبي.
  • إذا كانت مدة الدورة الشهرية لديك هي 28 يومًا، فما عليك إلا إضافة 27 أو 28 يومًا إلى اليوم الأول من آخر دورة شهرية.

حاسبة الدورة الشهرية

تؤمن لك بعض المواقع والتطبيقات طريقة سهلة ومباشرة لحساب الدورة الشهرية، وبذلك توفر عليك عناء التفكير بالأيام والقلق بشأن دورتك التالية. وما عليك سوى تحديد أول يوم من آخر دورة شهرية لك مع الشهر والسنة، ثم تحديد عدد أيام دورتك الشهرية، وتحديد عدد أيام الحيض لديك، واتركي الأمر لحاسبة الدورة الشهرية لتحسب موعد دورتك التالية.

تطبيقات حساب الدورة الشهرية

يوجد الكثير من التطبيقات المفيدة جدًا في مجال حساب الدورة الشهرية، والتي تمكنك من تنظيم أيامك وتجنب القلق والوقوع في المواقف المحرجة الناتجة عن النسيان، بالإضافة إلى التخطيط الجيد للحمل أو لمنع الحمل. وإليك أهم هذه التطبيقات:

  • حاسبة الدورة الشهرية؛ وهو تطبيق على شكل مفكرة بلون زهري، يسهل عليك تتبع دورتك ومعرفة أيام الإباضة لديك.
  • Flo تقويم الدورة الشهرية.
  • تقويم الأنثى للإباضة والحيض.
  • PinkBird: حاسبة الدورة الشهرية.
  • متعقب ايام الحيض.
  • حياة.
  • فترة التتبع – Bloom.
  • MMD.
  • الملكة – حاسبة الدورة والحمل.
  • ساعة المرأة الحرة.
  • دفتر يوميات نسائي.
  • My Calendar – Period Tracker.
  • Women Cycle: Period Tracker.

حساب الدورة الشهرية وعلاقتها بأيام التبويض

يجب تتبع مواعيد دورتك الشهرية في حال كنت تخططين للحمل أو لمنع الحمل أيضًا، حيث يحدث التبويض عادةً بعد 14 يومًا من بداية الطمث الحالي، أو بعبارة أخرى قبل حوالي 14 يومًا من الطمث الحالي ولكن يمكن أن يحدث أيضًا بعد 10 إلى 16 يومًا من بداية الطمث. ويختلف باختلاف عدد أيام الدورة الشهرية عمومًا وحسب انتظامها، لذلك يعتبر اليوم الأول للدورة عاملًا محوريًا تعرف العديد من الأمور بعد تحديده.

ويمكن الاستدلال على أيام التبويض من خلال عدة أمور فيزيولوجية تحدث في جسم الأنثى، وأهمها:

  • تغير درجة الحرارة لحظة الإباضة.
  • ألم في أحد جانبي البطن.
  • زيادة الإفرازات المهبلية.
  • احتقان الثديين، وحدوث وذمة خفيفة في البطن أحيانًا.
  • زيادة الشهوة الجنسية.

حساب الدورة الشهرية وعلاقتها بالحمل

تدور فكرة الدورة الشهرية وأيام التبويض حول موضوع الحمل، حيث إن وجود هذه الدورة يتعلق بشكل أساسي بإمكانية حدوث الحمل، والأنثى التي لا تحيض من غير الممكن أبدًا أن تصبح أمًّا.

يحدث الحمل في أيام التبويض، أي إما في يوم الإباضة أو في أحد الأيام الثلاثة التي تليه أو التي تعقبه، فلا بد من وجود بويضة داخل الرحم ليحدث الإلقاح، أما إذا لم تتواجد فتموت النطاف خلال مدة أقصاها 4 أيام. وعند الرغبة بالتخطيط للحمل فلا بد من حساب الدورة الشهرية وتحديد يومها الأول بدقة؛ لتتمكني من تحديد أيام الإباضة، مما يرتفع معدل حدوث الحمل.

مشاكل الدورة الشهرية

من المهم تمييز الحالة الطبيعية للدورة الشهرية عن الحالة غير الطبيعية، وقد تتظاهر الحالة غير الطبيعية إما بانعدام انتظام الحيض أو بتغيرات في كميته، فقد تتأخر الدورة الشهرية أو يزداد تواترها أو تزداد أو تنخفض كميتها. وستجدين فيما يلي أهم مسببات المشاكل التي يمكن أن تحدث في سياق الدورة الشهرية:

  • المشاكل الهرمونية؛ مثل اضطرابات الغدة الدرقية أو النخامية أو الكظرية أو المبيضين.
  • اضطرابات الشهية مثل: فقدان الشهية العصبي أو الفقدان الشديد للوزن أو ممارسة التمارين الرياضية بكثرة.
  • متلازمة المبيض متعدد الكيسات (PCOS).
  • مرض التهاب الحوض (PID)؛ حيث يمكن أن تسبب هذه الأمراض عدوى في الأعضاء التناسلية، مما يؤدي إلى نزف حيضي غير منتظم.
  • فشل المبايض المبكر أو قصور المبايض الأساسي؛ الذي يتظاهر بفقدان الوظيفة الطبيعية للمبيضين قبل بلوغ العام الأربعين من عمر المرأة. الأمر الذي يسبب دورات شهرية غير منتظمة.
  • الإصابة بالأورام الليفية الرحمية؛ وهي من الأورام غير السرطانية التي تصيب الرحم. ويمكن أن تتظاهر بدورات شهرية غزيرة وطويلة الأمد.
  • الحالة النفسية، وخاصةً التوتر والضغوط.
  • أسباب فيزيولوجية تتعلق بالحمل أو الإرضاع الطبيعي أو الوصول إلى سن الإياس.
  • تناول بعض الأدوية التي تسبب انقطاع الحيض الثانوي؛ مثل مضادات الذهان وأدوية العلاج الكيميائي للسرطانات المتنوعة ومضادات الاكتئاب وبعض الأدوية الخافضة لضغط الدم وبعض الأدوية المضادة للحساسية.
  • حالة تندُّب الرحم أو متلازمة أشرمان؛ وهي الحالة التي يتراكم فيها النسيج الندبي في بطانة الرحم، وتحدث بعد إجراء عملية توسيع الرحم أو كشط بطانته أو تجريفه أو بعد الجراحة القيصرية، كما يمكن أن تحدث بعد علاج الأورام الليفية الرحمية أو استئصالها.
  • التشوه الخلقي في بنية المهبل، حيث يمكن أن يوجد انسداد في المهبل يحول دون خروج دم الحيض. كما قد يتشكل غشاء أو جدار في المهبل، مما يمنع تدفق الدم للخارج.
  • فقد الأعضاء التناسلية؛ حيث يمكن أن تحدث أحيانًا بعض المشاكل خلال نمو الجنين، والتي تؤدي إلى ولادة طفلة من دون أجزاء محددة من الجهاز التناسلي الأنثوي مثل عنق الرحم أو الرحم أو حتى المهبل. وبالتالي تعاني هذه الطفلة من انعدام الدورات الشهرية عند وصولها لسن البلوغ.

حساب الدورة الشهرية غير المنتظمة

قد يتبادر إلى ذهنك أن جميع حاسبات الدورة الشهرية يمكن أن تختص بالدورة المنتظمة فقط، ولكن هذا لا ينطبق على تطبيق حاسبة الدورة الشهرية الذي ذكرناه سابقًا. حيث يمكن لهذا البرنامج تعقب الدورات المنتظمة وغير المنتظمة، كما يمكنها التنبؤ بالأحداث الهامة أثناء دورتك بدقة إلى حد لا بأس به؛ وذلك من خلال قياس بعض المؤشرات كدرجة الحرارة وتغيرات الوزن والحالة المزاجية وغيرها. أما إذا كنت ممن لا تثقن بالبرامج الإلكترونية فما عليك سوى تعقب دورتك عند طبيب مختص بالأمراض النسائية. ومن الملاحظات الهامة التي لا بد من ذكرها لكل أنثى تملك دورة شهرية غير منتظمة هي الفحص الدوري من قبل الطبيب المختص كل 3 أشهر، واكتشاف الحالات المرضية النسائية وحلها.

وبذلك نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا هذا، وذلك بعد ذكر أهم المعلومات حول حساب الدورة الشهرية ومشاكلها وعلاقتها بأيام التبويض والحمل. فأرجو أن تعم الفائدة على الجميع.

إليك أيضاً المزيد من أدوات موقع احسبلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

facebook twitter linkedin whatsapp